زاوية التصوير الضوئي للمبدعين متجددة   .. كل اسبوع .. هذا الاسبوع من تصوير المبدع منير الريامي  

المشاركات القديمة تجدها هنا

ماذا تعرف عن الجبل الأخضر

تشتهر منطقة الخليج العربي بشكل عام بمناخها الصحراوي المعروف بارتفاع درجة حرارته في الصيف فهو حار جاف صيفاً دافيء قليل المطر شتاء، لكن هذا الطقس لا ينطبق على منطقة الجبل الاخضر في سلطنة عُمان فهو بارد ممطر صيفاً وشتاء.. حتى في اكثر الشهور حرارة في الصيف فان اهالي وزائري الجبل لا يستغنون عن المعاطف والجاكيتات الجلدية التي تقيهم برودة الجو. يقع الجبل الاخضر في المنطقة الداخلية لسلطنة عمان، ويعتبر اعلى الجبال واكبرها في شبه الجزيرة العربية حيث يبلغ ارتفاعه عشرة آلاف قدم عن سطح البحر، ويشتهر بهضبته الواسعة التي تقع على ارتفاع سبعة آلاف قدم وقد بني عليها العديد من المساكن ويعيش فيها اهالي الجبل منذ فترات طويلة كما تم تشييد العديد من الخدمات ومن بينها الفنادق السياحية لخدمة السياح والزوار.. إذن الارتفاع وحده ليس ما يميز الجبل الاخضر عن غيره من المناطق بل مناخه البارد صيفاً وشتاء وامطاره المستمرة طوال فترات العام، وطبيعته الساحرة التي ينفرد بها. وتوجد بأعلى الجبل عدة قرى متناثرة في سفوحه اهمها قرية سيق والشريجة ووادي بني حبيب والعين والعقر والمناخر وسلوت وحيل اليمن.. ومن الملفت للنظر ان الجبل الاخضر غني بالفواكه المتنوعة كالمشمش والخوخ والتين والعنب والتفاح والكمثرى كذلك اللوز والجوز والزعفران، كما ان الرمان المتواجد به مصنف ضمن اجود الانواع في العالم. اضافة الى اشجاره الجميلة، ومدرجاته المنتظمة على سفوحه مما جعل منها منظراً فريداً ورائعاً. طقس معتدل اما طقس الجبل فهو معتدل لطيف يميل الى البرودة طوال السنة وتنخفض فيه درجة الحرارة في فصل الشتاء الى اقل من 5 درجات مئوية تحت الصفر. ولذا يكون استخدام نظام التدفئة وارتداء الملابس الواقية من البرد امراً ضرورياً، ويبلغ متوسط الامطار 3.3 ملم في السنة، بينما تبلغ متوسط درجة الرطوبة في الصيف 25 درجة مئوية. وتعيش في مناطق الجبل الاخضر انواع عديدة من الحيوانات والطيور النادرة منها الوعل الجبلي والغزلان والذئاب والفهود التي تعيش في المناطق الوعرة التي يصعب الوصول اليها، كما يفخر الرعاة بأغنامهم الجبلية ذات الحجم الكبير التي يقومون برعيها في مختلف انحاء المنطقة.. وتعتبر الزراعة والرعي والنسيج هي الحرف المتوارثة لأهالي الجبل الاخضر، ويأتي في مقدمتها انتاج ماء الورد باستخدام طرق تقليدية تم توارثها عبر الاجيال ويتم استخلاص ماء الورد في فصل الربيع حيث يتميز برائحته الزكية الفواحة التي يتنسم عبقها الانسان من بعد. واهم ما يميز الجبل هو طبيعته الخلابة وبيئته المصانة حيث يعتبر المنطقة الوحيدة التي تنمو فيها شجرة العلعلان القديمة بشكل واسع، لذلك فان القيام برحلة والتمتع بالجلوس تحت هذه الاشجار الضخمة ذات الرائحة الزكية في احد ايام الصيف سوف تحلق بالانسان في اجواء الخيال والمتعة والابداع .